جاري تحميل الصفحة
company
  • Facebook
  • Twitter
  • YouTube
مدارس المهدي

حفل تخريج الناجحين في امتحانات الشهادات الرسميّة في ثانويّة المهديّ (ع) بعلبك

قيم الموضوع
(0 أصوات)

  كرّمت المؤسّسة الإسلاميّة للتربية والتعليم-ثانويّة المهديّ في بعلبك، 138 تلميذًا فازوا في امتحانات الشهادات الرسميّة، منهم 69 تلميذاً نالوا تقديرات جيّد جدًّا وجيّد، وذلك خلال احتفال أقامته الثانويّة في قاعة تمّوز في بعلبك، برعاية مسؤول منطقة البقاع الحاجّ محمّد ياغي، وحضور نائب رئيس بلديّة بعلبك مصطفى صلح، عضو المجلس البلديّ سامي رمضان ممثّلاً رئيس البلديّة العميد حسين اللقّيس، مسؤول التعبئة التربويّة في البقاع الحاجّ حسين الحاج حسن، مسؤول جمعيّة الإمداد الخيريّة الحاجّ أبو ياسر نون، مسؤول جمعيّة التعليم الدينيّ في البقاع الحاجّ جمال الحاجّ حسن، وفعّاليّات تربويّة واجتماعيّة وأهالي التلامذة.

 

افتتح الحفل بتلاوة عطرة من القرآن الكريم ودخول الخريجين على وقع موسيقى يا وعد الله و النشيد اللبناني ونشيد حزب الله وقوفاً، وفقرة فنية بعنوان الحلم الموعود .ادتها فرقة من تلامذة الثانوية.

 

وألقى مدير الثانويّة الحاجّ حسين دياب كلمة قال فيها: "نحن في المؤسّسة الإسلاميّة للتربية والتعليم مدارس المهديّ، ومن خلال تكريم مئات الخرّيجين سنويًّا، إنّما نقدّم أنموذجًا تربويًّا رائدًا في بناء الأجيال وصناعة الإنسان؛ إنّه نموذج المواطنة الحقّة القائمة على أساس حفظ الأرض والعرض واحترام الفرد وسيادة دولة القانون والمؤسّسات؛ إنّه نموذج الحياة الطيّبة الهانئة التي يشعر إنساننا فيها برغد العيش وعزّ الوجود؛ إنّه نموذج الإنسان المعتزّ بعبوديّة الرحمن والمبتعد عن عبوديّة السلطان؛ إنّه نموذج المقاومة الأبيّة المتفوّقة في ساحات العلم والجهاد".

وتوجّه المدير إلى الناجحين والمتفوّقين بالقول: "تابعوا دراساتكم واحصلوا على أعلى المراتب، وكونوا من بناة وطننا الحبيب وإصلاحه، ولا تكونوا عبئًا عليه".

وتمنّى مسؤول منطقة البقاع الحاجّ محمّد ياغي في كلمته أن "تدوم هذه النجاحات والنتائج الباهرة والمرضية، ونحن ندرك تمامًا أنّ من حملوا أمانة الأجيال في مدارس المهديّ على امتداد الوطن هم أكفاء ويستحقّون منّا كلّ شكر وتقدير وامتنان".

وأكّد الحاجّ ياغي أنّه "لا يمكن لأمّة أن تنهض وأن تكون من خيرة الأمم إلّا بالعلم، والسلاح الذي نستخدمه في مواجهة العدوّ الإسرائيلي والإرهاب التكفيريّ لا يكفي إن لم يقترن بالإيمان والعلم والوعي والمعرفة".

ووجّه الحاجّ ياغي التحيّة للجيش العراقي والحشد الشعبيّ "على الانتصارات الباهرة التي تحقّقت بالقضاء على الإرهاب والظالمين والمنحرفين والمجرمين ومدّعي الخلافة المزعومة في الموصل".

ورأى ياغي أنّه "لولا اندفاع شباب المقاومة وحزب الله باتّجاه الأراضي السوريّة لمنع الإرهابيّين التكفيريّين من تحقيق أهدافهم، لكان لبنان يقع الآن فريسة في أيديهم. وهذه حقيقة ينبغي ألّا يتعامى عنها "البعض" وألّا يكابر "البعض" الآخر؛ فبسواعد مجاهدي المقاومة وبدماء الشهداء والجرحى استطعنا منع هؤلاء المجرمين من تحقيق غاياتهم الدنيئة".

واعتبر الحاجّ ياغي أنّ "مَن صنع الإرهاب ومدّه بالسلاح والعتاد والمقاتلين، لا يمكن بأيّ حال من الأحوال أن يواجه هذا الإرهاب".

وقال: "هناك مجموعات إرهابيّة فجّرت وقتلت وارتكبت المجازر في العديد من المناطق اللبنانيّة، وما زال هناك مجموعات موجودة، وهناك إرهابيّون لهم علاقة بهذه المجموعات وتأخذ أوامرها من الرقّة، دخل بعضهم إلى مخيّمات النازحين السوريّين للتغطية، وقد قام الجيش اللبناني بعمليّة استباقيّة سريعة في جرود عرسال، وسمعنا ما سمعنا من تعليقات. نحن نعتبر أنّ الجيش هو درع وحامي الوطن، وحينما يتصدّى لهذه المجموعات الإرهابيّة يجب ألّا توظّف هذه العمليّات النوعيّة التي تحمي لبنان واللبنانيّين في السياسة".

وتابع ياغي: "يتباكى "البعض" على مجموعات القتلة والمجرمين، ونحن نقول لهم: الجيش اللبنانيّ أسمى من أن يتطاول عليه أحد، وهو القوّة القادرة على التصدّي لهؤلاء المجرمين واعتقال الذين كانوا يخطّطون لتنفيذ عمليّات من أقصى الشمال إلى أقصى الجنوب، وقد تابعنا وشاهدنا إنجازات الجيش الكبيرة التي وضع يده من خلالها على مجموعات خطيرة جدًّا".

وأعلن الحاج ياغي: "سيبقى الجيش حامي الوطن، وستبقى المقاومة أيضًا حامية للوطن والمواطنين، وسيبقى الشعب ينتصر وينصر الجيش والمقاومة، وهو في الساحة، عيونه مفتوحة ويراقب ويتابع ويُسقط كلّ المؤامرات والمخطّطات".

وختم ياغي كلمته مطالبًا بإقرار سلسلة الرتب والرواتب لأنّها "حقّ للموظّفين في القطاعين العامّ والخاصّ".

وفي الختام وزّع مدير الثانويّة الحاجّ حسين دياب ومسؤول التعبئة التربويّة في البقاع الحاجّ حسين الحاجّ حسن الشهادات على التلامذة الناجحين والمتفوّقين.

 

 

     

اخر تعديل السبت, 05 آب/أغسطس 2017 08:29 قراءة 818 مرات

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

الرزنامة


أيلول 2017
الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
27 28 29 30 31 1 ٠٩ 2 ١٠
3 ١١ 4 ١٢ 5 ١٣ 6 ١٤ 7 ١٥ 8 ١٦ 9 ١٧
10 ١٨ 11 ١٩ 12 ٢٠ 13 ٢١ 14 ٢٢ 15 ٢٣ 16 ٢٤
17 ٢٥ 18 ٢٦ 19 ٢٧ 20 ٢٨ 21 ٢٩ 22 ٠١ 23 ٠٢
24 ٠٣ 25 ٠٤ 26 ٠٥ 27 ٠٦ 28 ٠٧ 29 ٠٨ 30 ٠٩
لا أحداث

مواقع صديقة

Image Caption

جمعية المبرات الخيرية

Image Caption

مؤسسة امل التربوية

Image Caption

مدارس الامداد الخيرية الاسلامية

Image Caption

المركز الاسلامي للتوجيه و التعليم العالي

Image Caption

وزارة التربية والتعليم العالي

Image Caption

جمعية التعليم الديني الاسلامي

Home